Generic selectors
عرض النتائج المتطابقة فقط
بحث في عناوين الكتب
بحث في المحتوى
Search in posts
Search in pages
ليلى العثمان

الكاتب

من هي ليلى العثمان

نبذة عن الكاتب

 نبذة عن ليلى العثمان

ولدت ليلى العثمان في الكويت، وهي من عائلة العثمان وهي من العائلات المعروفة والمشهورة في الكويت، وقد بدأت في المحاولات الأدبية وهي في مرحلة الدراسة، حيث بدأت النشر في الصحف المحلية منذ عام 1965 في القضايا الأدبية والاجتماعية، والتزمت منذ ذلك الحين ببعض زوايا أسبوعية ويومية في الصحافة المحلية والعربية وما تزال. لها العديد من القصص والروايات التي ترجمت بعضها إلى لغات عدة. كما اختيرت روايتها وسمية تخرج من البحر ضمن مائة رواية عربية في القرن العشرين، وقد نشرت العديد من المؤلفات والتي لاقت رواج كبير واشتهرت بشكل كبير في دول الوطن العربي وبعض مؤلفاتها ترجمت للغات أخرى.

الحياة الروائية والتلفزيونية للمؤلفة ليلى العثمان

اعتمدت عدة برامج مختلفة سواء في المجال الأدبي أو الاجتماعي وخاصة في أجهزة الإعلام مثل الإذاعة والتلفزيون، وقد تولت العديد من المهام والمناصب مثل أمين سر رابطة الأدباء الكويتيين في دورتين متتاليتين، وقد تواصلت في الكتابة مثل القصة القصيرة والرواية والنشاطات الثقافية داخل الكويت وخارجها. اختيرت روايتها وسمية تخرج من البحر ضمن أفضل مائة رواية عربية في القرن الواحد والعشرين، وقد تحولت الرواية المذكورة إلى عمل تلفزيوني شاركت به دولة الكويت في مهرجان الإذاعة والتلفزيون في القاهرة، وقد قدمت الرواية ذاتها على المسرح ضمن مهرجان المسرح للشباب، ولها عدة مؤلفات عديدة، حيث تميزت جميع مؤلفاتها بأنها مميزة وفريدة من نوعها فهي تعتمد مبدأ التجديد والإبداع بشكل مستمر.

العضويات والمؤتمرات والندوات التي شاركت بها ليلى العثمان

شاركت ليلى العثمان في العديد من العضويات والمؤتمرات والندوات والتي كانت على النحو التالي، فقد شاركت في عضوية رابطة الأدباء الكويتيين، واتحاد الكتاب العرب، والاتحاد العام للكتاب والصحافيين الفلسطينيين، وجمعية الصحافيين الكويتية، ومنظمة العفو الدولية فرع الكويت، ومنظمة حقوق الإنسان، ولجنة من لجان المجلس الوطني للثقافة والفنون والآداب، والجمعية الثقافية النسائية الكويتية، والمجمع الثقافي العربي، وجمعية فاس سايس، والجمعية اللبنانية لرعاية المعوقين، واللجنة الإعلامية لجمعية الصداقة بين الشعبين العراقي والكويتي، وغيرها من العضويات الأخرى.

أما في مجال المؤتمرات والندوات فقد شاركت في عدد كبير منها مثل ندوة الطاهر في تونس، وندوة المرأة والإعلام، وندوة مركز الثقافات العربية في برلين، وندوة رابطة الأدباء في كوسوفا، والملتقى الأول للإبداع الأدبي والفني، وملتقى القصة القصيرة، ومحاضرات اتحاد الكتاب في دمشق، وندوة الخطاب حول المرأة، وملتقى القصة الأول لرابطة الأدباء، وندوة المرأة المعوقات والإبداع، وندوة المؤتمر العالمي في باكستان، ومؤتمر ثقافة المرأة في الخليج بحث في تثقيف الذات وغيرها العديد من المؤتمرات والأنشطة التي تجاوزت مائة مؤتمر وندوة ولا يمكن حصرها من خلال هذا المقال.

الجوائز والإنجازات المحلية والعربية والدولية

حصلت ليلى العثمان على مجموعة كبيرة جداً من الجوائز وشهادات التقدير والدروع والميداليات من جهات عديدة مثل إذاعة التلفزيون الكويتي، ومجموعة مدارس الكويت الثانوية، وجامعة الكويت رابطة الاجتماعيين، ورابطة الأدباء جمعيات نسائية داخل وخارج الكويت، والمسرح العربي، ودرع التقدير من وزارة الإعلام الكويتية، والجمعية الكويتية لضحايا الحرب، وغيرها مجموعة كبيرة من الجوائز المحلية، أما على الصعيد العربي مثل وسام تقدير من العراق، وجمعية أحباء مصر، وأمانة دول الخليج، وشهادة تقدير من المغرب، وملتقى المبدعات من تونس، ودرع من اليمن، ودرع من مصر، ودرع من سلطنة عمان، وشهادة الدكتوراه الفخرية من بيروت في لبنان، وجوائز من العراق وغيرها من البلدان الأخرى.

مؤلفات ليلى العثمان

هناك مئات المؤلفات التي قامت ليلى العثمان بتأليفها ومن أهمها كتاب امرأة في إناء، والرحيل، وفي الليل تأتي العيون، والحب له صور، وفتحية تختار موتها، وحالة حب مجنونة، و 55 حكاية قصيرة، والحواجز السوداء، وزهرة تدخل الحي، ويحدث كل ليلة، وحلم غير قابل للكسر، وليلة القهر، وقصيرة جداًن والمرأة والقطة، وسمية تخرج من البحر، وصمت الفراشات، وخذها لا أريدها، وبلا قيود دعوني أتكلم، والمحاكمة، وأيام في اليمن، ويوميات الصبر والمر، ووردة الليل.

وقد ألفت أوراق عمل وبحوث عديدة من أهمها: ملامح من السيرة الذاتية، تجربة شخصية في تثقيف الذات، أدب المقاومة، معوقات الإبداع عند المرأة، الخطاب حول المرأة، صورة المرأة في الفن القصصي، الموهبة والموهوبون، المبدعون والمدن القديمة، تجربتي مع الرواية، عن الرواية حاكيات الماضي، الكويت القديمة في تجربتي القصصية، الرواية والحدث السياسي، العنف ضد المرأة في السينما والرواية العربية، المبدعات والرقابة، محاكمة المبدعات تجربتي الشخصية في محاكمتي.

وهناك مجموعة كبيرة من المؤلفات التي تتحدث عن ليلى العثمان ومن أهمها: ليلى العثمان رحلة في أعمالها غير الكاملة، والتراث والمعاصرة في إبداع ليلى العثمان، وفي ضيافة الرقابة من خلال تجربة ليلى العثمان، وامرأة بلا قيود دراسة في أدب ليلى العثمان، وكلمات غاضبة بصوت ناعم عن ليلى العثمان، والقهر الاجتماعي في المجتمع العربي والخليجي، وما تعلمته الشجرة، وجماليات السرد في قصص ليلى العثمان، العناصر الشعبية في القصة القصيرة عند ليلى العثمان، تداخل الأجناس الأدبية في الرواية والقصة ليلى العثمان نموذجاً.

جائزة ليلى العثمان للآداب

في العام 2004 قامت ليلى العثمان بتخصيص جائزة أدبية تحت مسماها الشخصي وقدمتها للمبدعين، حيث يتم منحها كل عامين، وكانت المرة الأولى في العام 2004، وبعدها في العام 2006، وبعدها في العام 2008، وبعدها في العام 2010، واستمرت حتى يومنا هذا تمنح كل عامين مرة، ويقام الاحتفال بتقديم الجائزة تحت رعاية رابطة الأدباء الكويتية، حيث تبلغ قيمة الجائزة ثلاثة آلاف دولار، وهي مجسم من تصميم الفنان سامي محمد بشكل رائع يجسد شخصيتها الكبيرة والقديرة، وقد منعت بعض الكتابات الخاصة بها من قبل الرقابة لأنها تناقش قضايا ممنوعة.