تحميل كتاب نجمة داوود pdf
  • نجمة داوود

نرمين يوسف

نبذة عن رواية نجمة داود

تتحدث رواية نجمة داود عن عدة أمور مختلفة، حيث أنه يبدو أنه سينتهي بي الأمر كعجوز متعبة، أدركت أن كل ما كان لم يكن مقنعاً ليفضي إلى ما هو كائن، أدركت أيضاً أن كل الكلمات التي تعلمتها كانت قاصرة أمام لحظة الانسجام الوحيدة التي تمنَّت وصفها، فامتصت عشمها، وابتلعت دهشتها، ودغدغت خيبتها على مهل، وبصقت حنينها بعنف وإلى الأبد، ثم نامت داخل الحافلة، تلك التي ستسير بها حتى تتخطى محطتها، ولأنها عجوز ومتعبة ونائمة وستغفل الأمر ويغفلها الكل، لتبقى منسية في الحافلة السائرة وحين تستيقظ في نهاية المطاف ستدرك أنها وصلت لأبعد بكثير مما كانت تريد، وهذا ملخص ما تعرضه لنا رواية نجمة داود الرائعة والمليئة بالأحداث المختلفة.

محتويات رواية نجمة داود

تحتوي رواية نجمة داود على مجموعة أحداث متسلسلة ورائعة ومترابطة بشكل كبير، حيث أن الواقع يفرض علينا أشياء لا يمكن تصديقها، وذلك من خلال روح طيبة من قديم الأزل تسكن في فتاة طيبة فتحاول تغيير مسار حياتها عدة مرات الى الأفضل، لكن الحياة ليست بتلك البساطة، تبدد الذكريات دفء الحنين، وتعصف الأفكار والشكوك بلحظات السعادة المؤقتة، وتبقى البطلة رهينة القلق والوهم وغشاوة الذاكرة، فهل يمكن أن نكتشف حقيقة عن أنفسنا لم ندرك حدوثها من قبل، وذلك كيف نتعامل مع الحب الذي يظهر فجأة كلما حاولنا الابتعاد ويختفي فجأة كلما قررنا الاقتراب، وما الذي يحدث إذا لم تتحقق النبوءات التي طالما آمنا بها، ومن ثم ماذا سيحدث بعد استنفاد كل محاولات البقاء، وتحتوي الرواية على تفاصيل أخرى عديدة ومميزة، فكل ما عليك سوى تحميل هذه الرواية وقراءتها والتعرف على تفاصيلها.

ما هي نجمة داود

تعرف باسم نجمة داود، كما تسمى أيضاً باسم خاتم سليمان، وتسمى أيضاً باسم درع داود، كما تعتبر من أهمية هذه الرموز للشعب اليهودي، حيث أن هناك الكثير من الجدل حول قدم هذا الرمز فهناك تيار مقتنع بأن اتخاذ هذا الشعار كرمز لليهود يعود إلى زمن داود، ولكن هناك بعض الأدلة التاريخية التي تشير إلى أن هذا الرمز استخدم قبل اليهود كرمز للعلوم الخفية التي كانت تشمل السحر و الشعوذة، وذلك من خلال العديد من الأدلة التي تحتوي على الرموز المستعملة من قبل الهندوس وضمن الأشكال الهندسية المستعملة للتعبير عن الكون الميتافيزيقيا، وحيث أنهم كانوا يطلقوا على هذه الرموز تسمية ماندالا، وهناك البعض ممن يعتقد أن نجمة داود أصبحت رمزا للشعب اليهودي في القرون الوسطى ولكن تم استخدامها فعلياً من قبل اليهود في القرن الثانى عشر ميلادياً، وإن هذا الرمز حديث مقارنة بالشمعدان السباعي الذي يعتبر من أقدم رموز بني إسرائيل، حيث تم استعمالها من قبل المسلمون في إمارة قرمان كعلم لهم، وبعدها تم إنشاء دولة إسرائيل تم اختيار نجمة داود لتكون الشعار الأساسي على العلم الإسرائيلي، وأصبحت رمز لهم حتى يومنا الحالي.

دار النشر دار دون للنشر والتوزيع
تاريخ النشر 2018
عدد الصفحات 215
القسم
ملاحظات للإبلاغ عن رابط لا يعمل أو كتاب له حقوق

تعليقات الفيس بوك