Generic selectors
عرض النتائج المتطابقة فقط
بحث في عناوين الكتب
بحث في المحتوى
Search in posts
Search in pages
كتاب مع الناس pdf
  • مع الناس

علي الطنطاوي

اقتباس من كتاب مع الناس:

يتحدث كتاب مع الناس عن عدة معاني ومن أهم الاقتباسات من كتاب مع الناس:

  • نظرت البارحة في الغرفة دافئة، والنار موقدة وأنا على أريكة مريحة، وأفكر في موضوع أكتب فيه، والمصباح إلى جانبي، والهاتف قريب مني، والأولاد يكتبون، وأمهم تعالج صوفا تحيكه، وقد أكلنا وشربنا والراد (الراديو) يهمس بأغنية حلوة يلقيها بصوت خافت.
  • وكل شيء هادئ، وليس ما أشكو منه، وأطلب زيادة عليه، فقلت الحمد لله، وأخرجتها من قرارة قلبي، ثم فكرت فرأيت أن الحمد ليس كلمة تقال باللسان ولو رددها اللسان ألف مرة، ولكن الحمد على النعم أن تفيض منها على المحتاج إليها، حمد الغني أن يعطي الفقراء، وحمد القوي أن يسعد الضعفاء، وحمد الصحيح أن يعاون المرضى، وحمد الحاكم أن يعدل في المحكومين، فهل أكون حامد الله على هذه النعم، إذا كان جاري لم يسألني أفلاك يجيب علي أنا أن أسأل عنه.
  • وسألتني زوجتي فيم تفكر فقلت لها، قالت صحيح ولكن لا يكفي العباد إلا من خلقهم ولو أردت أن تكفي جيرانك من الفقراء، لأفقرت قبل أن تغنيهم.
  • قلت لو كنت غنياً لما استطعت أن أغنيهم فكيف وأنا رجل مستور، يرزقني الله رزق الطير، تغدو خماصاً وترجع بطاناً.
  • لا لا أريد أن أغني الفقراء بل أريد أن أقول أن المسائل نسبية، وأنا بالنسبة إلى أرباب الآلاف المؤلفة فقير، ولكني بالنسبة إلى العامل الذي يعيل عشرة وما له إلا أجرته، غني من الأغنياء، وهذا العامل غني بالنسبة إلى الأرملة المفردة التي لا مورد لها، ولا مال في يدها، ورب الآلاف فقير بالنسبة لصاحب الملايين، فليس في الدنيا فقير ولا غني، فقراً مطلقاً وغني مطلقاً، وليس فيها صغير ولا كبير، ومن شك فإني أسأله أصعب سؤال يمكن أن يوجه إلى إنسان، أسأله عن العصفور هل هو صغير ام كبير، فإن قال صغير قلت أقصد بالنسبة إلى النملة، وإن قال كبير قلت أقصد بالنسبة إلى الفيل، فالعصفور كبير جداً مع النملة وصغير جداً مع الفيل، وأنا غني جداً بالنسبة للأرملة المفردة، وفقير جداً بالنسبة للملك الذي لديه نقود كبير.

دار النشر دار المنار للنشر والتوزيع
تاريخ النشر 2014
عدد الصفحات 225
القسم
عدد المشاهدات721
ملاحظات للإبلاغ عن رابط لا يعمل أو كتاب له حقوق

تعليقات الفيس بوك